الخارجية الفلسطينية تحذر مواطنيها المتوجهين لأوكرانيا بغرض العلاج

الخارجية الفلسطينية تحذر مواطنيها المتوجهين لأوكرانيا بغرض العلاج
نسخة للطباعة2015.09.07

حذرت وزارة الخارجية في دولة فلسطين وبشدة المواطنين الفلسطينيين المتوجهين الى أوكرانيا بغرض العلاج، من تعرضهم لعمليات نصب واحتيال من بعض السماسرة ومكاتب الخدمات الطبية، حيث يتم أخذ مبالغ كبيرة منهم دون الحصول على أي نتائج طبية ملموسة بإستثناء فقدان أموالهم وتحمل عناء السفر وخداعهم بصورة كبيرة، ليؤدي الى فقدان حياتهم أو ضررهم بشكل كبير.

وجاء في بيان للخارجية الفلسطينية نشر عبر موقع الوزارة على شبكة الأنترنيت أن سلطات الحدود الأوكرانية قامت بإرجاع العديد من المواطنين الفلسطينيين لعدم استيفائهم الشروط المطلوبة للإقامة أو الدخول لأوكرانيا، حيث أن معظمهم تقول الوزارة، يحصلون على دعوات علاجية من قبل سماسرة  فلسطينين أو عرب، والذين يقومون بعمل دعوات عن طريق المراكز العلاجية أو المستشفيات الخاصة ويتم إرجاعهم لعدم تمكن السلطات الأوكرانية من مساعدتهم، حيث ترفض سلطات الحدود الأوكرانية الدعوات الموجهة لهم لأنها ليست من قبل السفارة الفلسطينية وليست على ضمانة السفارة.

وطالبت وزارة الخارجية الفلسطينية المواطنين الفلسطينيين بضرورة مراجعة وزارة الصحة الفلسطينية قبل توجههم الى أوكرانيا لتجنب إرجاعهم من قبل السلطات الأوكرانية أو تعريض حياتهم للخطر أو لعمليات النصب والاحتيال.

أوكرانيا برس - الصحافة الفلسطينية

العلامات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.