الأمن الروسي يوقف نائب رئيس المجلس القومي لتتار القرم

إيلمي أوميروف نائب رئيس مجلس تتار القرم
نسخة للطباعة2016.05.13

أوقف جهاز الأمن الاتحادي الروسي، أمس الخميس، إلمي أميروف، نائب رئيس المجلس القومي لتتار القرم، في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إلى أراضيها من جانب واحد.

وقال رئيس لجنة الانتخابات المركزية في الجمعية الوطنية لتتار القرم، زائير سميدلاييف، إن عناصر جهاز الأمن الروسي أوقفوا عمروف اليوم ونقلوه إلى مكتب الجهاز في سيمفروبول.

من جهته أكد رئيس المجلس، رفعت تشوباروف، توقيف نائبه، حسبما ذكرت وكالة أنباء القرم.

وكانت الشرطة في مدينة "بهجه سراي" بشبه جزيرة القرم، أعلنت في وقت سابق اليوم توقيف أربعة من التتار في عملية تفتيش طالبت عدة منازل، فيما أعلنت المدعية العامة لشبه الجزيرة، نتاليا بوكلونسكايا، المعينة من قبل موسكو، أن 3 من الموقفين سيحاكمون بتهمة "الانتماء إلى تنظيم إرهابي".

جدير بالذكر أن المجلس القومي لتتار القرم، اتخذ في 28 أبريل/ نيسان الماضي، قراراً بنقل أعماله من شبه الجزيرة إلى العاصمة الأوكرانية كييف، على خلفية إصدار محكمة روسية في 26 من الشهر نفسه، قراراً باعتبار المجلس "منظمة متطرفة"، وحظر جميع أنشطته.

وضمت روسيا، شبه جزيرة القرم إلى أراضيها بعد أن كانت تتبع أوكرانيا، عقب استفتاء من جانب واحد جرى في شبه الجزيرة، في 16 مارس/ آذار 2014، دون اكتراث للقوانين الدولية وحقوق الإنسان. ثم منعت القادة السياسيين لتتار القرم من دخول شبه الجزيرة.

والمجلس القومي لتتار القرم، هو هيئة تقوم بإدارة وتمثيل تتار القرم. ويتم اختيار أعضائه بعملية انتخابية متعددة المراحل، حيث يقوم تتار القرم القاطنيين في شبه الجزيرة، بالتصويت لانتخاب المؤتمر الوطني لتتار القرم المكون من 250 مندوبًا، يقومون بدورهم أولا باختيار رئيس للمجلس ثم اختيار أعضائه الـ 33.

ويتكون المجلس القومي لتتار القرم وجميع المجالس المنضوية تحته، من ألفين و500 عضو، ولدى المجلس صلاحية اتخاذ القرارات بخصوص كل ما يتعلق بتتار القرم.

وكالات

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.