أوكرانيا توافق على منح الأقاليم الشرقية "وضعا خاصا وإدارة ذاتية"

أوكرانيا توافق على منح الأقاليم الشرقية "وضعا خاصا وإدارة ذاتية"
كوفال: القوات الأوكرانية ستفتح النار ردا على هجمات الانفصاليين
نسخة للطباعة2015.03.13

وافق مجلس الأمن القومي والدفاع الأوكراني يوم الأمس على تحديد المناطق التي تقرر منحها وضعا خاصا وإدارة ذاتية في شرق البلاد، بحسب ميخايلو كوفال النائب الأول لرئيس المجلس.

وذكر كوفال أن هذا القرار يأتي في إطار اتفاق مينسك الذي تم التوصل إليه بين طرفي الصراع في أوكرانيا في وقت سابق الشهر الماضي، ويقضي بضرورة الالتزام بمنح الأقاليم الشرقية وضعا خاصا، ومساحة واسعة من الحريات الاقتصادية والثقافية.

وأوضح المسؤول الأوكراني أن هذا القرار لا يشمل المناطق التي سيطر عليها الانفصاليون بعد اتفاق "مينسك" 1 الذي تم التوصل إليه بين الطرفين في الـ19 من شهر أيلول/سبتمبر 2014، كما لا يشمل المناطق السكنية الواقعة على الخط الحدودي الفاصل بين الطرفين.

وفي سياق متصل ذكر بيان صدر عن الرئاسة الأوكرانية أن كييف تواصل بدون تعب أو ملل أداء الالتزامات التي تقع على عاتقها بموجب اتفاق مينسك، مضيفا: "لكن مع هذا فإن القوات الحكومية يمكنها أن تفتح نيرانها للدفاع عن نفسها حال تعرضها لهجمات من الانفصاليين".

وكالات - الإعلام المحلي

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.