أوكرانيا تحتج على زيارة بوتين للقرم

نسخة للطباعة2017.06.25

قدمت أوكرانيا اليوم احتجاجا لدى روسيا على زيارة الرئيس فلاديمير بوتين لشبه جزيرة القرم الواقعة على البحر الأسود.

وقالت وزارة الخارجية الأوكرانية في احتجاجها يوم السبت في كييف إن الزيارة انتهاك جسيم لاستقلال أوكرانيا.

وأوضحت الوزارة في احتجاجها أن الزيارة كان يجب أن تناقش مع الحكومة الأوكرانية.

كانت روسيا ضمت منطقة القرم إليها في 2014، بينما يعتبر كل من أوكرانيا والغرب أن ضم شبه الجزيرة انتهاك للقانون الدولي.

وتستند روسيا إلى الاستفتاء الذي قام به سكان القرم ووافقوا على الانضمام لروسيا بينما لا يعترف الغرب بهذا الاستفتاء.

كان بوتين قام بزيارة اليوم السبت بصحبة ممثلين عن الحكومة الروسية إلى مخيم أرتيك الدولي لقضاء العطلات بالقرب من مدينة يالطا الواقعة في شبه جزيرة القرم.

وكان المخيم منذ تأسيسه في 1925 يصنف كمرفق تقليدي داخل الاتحاد السوفيتي السابق ، إلا أن مسؤولية تنظيمه تخضع منذ ضم القرم في 2014 لوزارة التعليم الروسية.

من جانبه قال الرئيس الروسي إنه يأمل أن تستمر الصداقات التي تنشأ بين الأطفال في هذا المعسكر طوال حياتهم.

يشارك في المعسكر وفقا لما قالته وكالة تاس الروسية للأنباء أطفال من الولايات المتحدة وأطفال من منطقة النزاع دونباس في شرق أوكرانيا.

وكالات

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.