أمير كوستوريتسا يتحدى أوكرانيا ويزور القرم المحتل

المخرج الصربي أمير كوستوريتسا
نسخة للطباعة2017.07.25

وصل المخرج الصربي المعروف أمير كوستوريتسا إلى شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إلى أراضيها بعدما كانت تابعة لأوكرانيا، لإحياء حفل مع فرقته «نو سموكينغ أوركسترا».

ومن المقرر أن يحيي هذا المخرج الحائز مرتين جائزة السعفة الذهبية في مهرجان «كان» السينمائي، حفلة في مدينة يالطا الساحلية الواقعة على البحر الأسود، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال كوستوريتسا لوكالة «ريا نوفوستي» الروسية بعيد وصوله إلى العاصمة الإقليمية سيمفيروبول: «أعرف أن يالطا تتمتع بمناظر طبيعية خلابة وبفتيات حسناوات».

ونال كوستوريتسا العام الماضي وسام الصداقة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مراسم أقيمت في الكرملين، في وقت ترتبط روسيا وصربيا بعلاقات ثقافية وطيدة.

وفي وقت سابق هذا الشهر، أشاد كوستوريتسا في مقابلة مع قناة «روسيا اليوم» الممولة من الحكومة الروسية بما وصفه «الطبيعة اللطيفة» لبوتين، قائلاً إن زعيم الكرملين جعل بلاده تفتخر بتاريخها وثقافتها.

ويتحدى كوستوريتسا بزيارته القرم الحملة المشددة التي تنفذها أوكرانيا ضد الشخصيات الفنية البارزة التي تزور شبه الجزيرة الواقعة في البحر الأسود منذ ضمها من جانب روسيا سنة 2014.

ولأوكرانيا تشريعات متشددة في شأن زيارة القرم، إذ تسمح فقط بوصول الزوار الحائزين تصاريح رسمية من كييف والوافدين عن طريق معابر محددة. أما أولئك الذين ينتقلون إلى القرم بالطائرة من موسكو على غرار كوستوريتسا فيواجهون حظرًا بدخول الأراضي الأوكرانية.

وأصدرت الاستخبارات الأوكرانية قرارات بحظر دخول أوكرانيا في حق نحو 140 فنانًا روسيًّا على خلفية زيارات للقرم أو مواقف داعمة لضم روسيا شبه الجزيرة إلى أراضيها.

AFP

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.