رفع قضية "خيانة عظمى" ضد الرئيس الأوكراني السابق بوروشينكو

نسخة للطباعة2019.05.22

فتح مكتب التحقيقات الحكومي في أوكرانيا تحقيقا حول ارتكاب الرئيس السابق بيترو بوروشينكو خيانة عظمى محتملة على خلفية حادث مضيق كيرتش.

وأوضح المكتب المعني بالتحقيق في جرائم مرتكبة من قبل كبار المسؤولين في البلاد أن القضية الجنائية في حق بوروشينكو فُتحت بناء على بلاغ مقدم من قبل القانوني، أندريه بورتنوف، النائب السابق لرئيس مكتب الرئيس الأوكراني السابق، فيكتور يانوكوفيتش، يوم 20 مايو.

وطلب بورتنوف في بلاغه فتح الملف ضد بوروشينكو بسبب ما وصفه بـ التصرفات الإجرامية لـ بوروشينكو بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة الوطنية، على خلفية الحادث الذي وقع، يوم 25 نوفمبر الماضي، أثناء مرور مجموعة من السفن الأوكرانية عبر مضيق كيرتش من البحر الأسود إلى بحر آزوف (بالقرب من سواحل شبه جزيرة القرم).

وقال القانوني في بيان نشر على شبكة فيسبوك، إن "تصرفات بوروشينكو كانت تهدف إلى دفع روسيا الاتحادية، وبصورة متعمدة، إلى تصرفات جوابية عدوانية كان بالإمكان التنبؤ بها مسبقا، الأمر الذي أدى إلى خسائر في قوام القوات البحرية الأوكرانية".

وأكد مكتب التحقيقات الحكومي أن القضية الجنائية بحق بوروشينكو فُتحت على خلفية أحداث 25 نوفمبر 2018.

الإعلام المحلي

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.