مكتبات أوكرانيا الرسمية تقبل على الكتب الإسلامية "المتطرفة"

جناح إسلامي في معرض دولي للكتاب بمدينة زابوريجا
نسخة للطباعة2019.04.10

خلال النصف الثاني من العام الماضي والربع الأول من العام الجاري، إقبال واهتمام لافتين شهدتهما مكتبات أوكرانية رسمية في عدة مدن على وجود كتب إسلامية "موثوقة" لديها.

واللافت هنا أن بعض تلك الكتب "الموثوقة" وُصفت سابقا من قبل مواقع وسفارات عربية بـ"المتطرفة أو حتى الإرهابية"، رغم تأكيد وزارة الثقافة الأوكرانية أنه "لا توجد في أوكرانيا قائمة كتب إسلامية محظورة".

تلك الكتب لم تكن "متطرفة أو إرهابية" بنظر وسائل الإعلام المحلية -على ما يبدو-، بل على العكس، ركزت على أهميتها وحجم انتشارها في مكتبات الدولة.

معارض للكتاب

الإدارة الدينية لمسلمي أوكرانيا "أمة"، وعدد من المراكز الإسلامية التي تشرف عليها، شاركت في معارض ضخمة للكتاب نظمت خلال الشهور الماضية في العاصمة كييف ومدن زابوريجيا ودنيبرو ولفيف بأوكرانيا.

ثم رحبت مكتبات رسمية في هذه المدن، إضافة إلى مكتبات إيفانو فرانكيفسك وزاكارباتيا وتيرنوبيل وريفني وغيرها، رحبت بوجود نسخ من الكتب الإسلامية المعروضة والمترجمة محليا، ومنها تلك الكتب التي صودرت في عملية التفتيش.

أمر فسره إسلام عماد الدينوف، وهو رئيس دار "أنصار فاونديشين" التي ترجمت وطبعت عشرات الكتب، فسره بالقول إنها "أنسب الكتب لمسلمي الغرب، والأقرب إلى واقعهم كأقلية تهتم بمبادئ التفاهم والعيش المشترك".

إسلامية أوكرانية

ويرد خبراء ومؤلفون اهتمام المكتبات الرسمية بهذه الكتب إلى عدة عوامل، أبرزها أنها إسلامية أوكرانية، ألفت أو ترجمت وطبعت في أوكرانيا.

يقول ميخايلو يعقوبوفيتش، وهو كاتب وباحث في مجال الدراسات الإسلامية، ألف العديد من الكتب، ويعتبر أو من ترجم القرآن الكريم إلى اللغة الأوكرانية، يقول: "الحقيقة أن معظم الكتب الإسلامية الصادرة أو المطبوعة في أوكرانيا موجهة لتعريف غير المسلمين، وبالتالي فهي تعطي تعريفات شاملة دون خوض في التفاصيل".

ويضيف: "خلال الشهور الماضية، كثرت أعداد الكتب المعدة محليا، ومنها كتاب "الإسلام في أوكرانيا"، والكثير منها بات يطبع باللغة الأوكرانية لا الروسية، ولعل هذا من أسباب هذا الاهتمام والإقبال، لأنها لبت حاجة، وسدت فراغا"، كما يقول.

واعتبر الباحث أن "هذه الكتب الإسلامية الأوكرانية عامة غالبا، وبعيدة بمضمونها عن التحزب والتطرف، فقارئها لا يجد فيها إشارات إلى فروق الطرح بين التيارات الفكرية المختلفة، وخاصة المتشددة منها، كالسلفية على سبيل المثال".

أوكرانيا برس

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.