السلطات اليونانية توقف مواطنا روسيا بطلب من أوكرانيا

نسخة للطباعة2019.03.04

أوقفت السلطات اليونانية مواطنا روسيا يدعى يفغيني كالينين في مطار أثينا، بطلب من أوكرانيا.

وقال يانيس راخيوتيس، محامي كالينين، إن موكله متخصص معروف في قطاع النفط ووصل إلى أثينا في رحلة عمل، وأوقفته السلطات اليونانية يوم الخميس الماضي، وأودعته السجن.

ومن المتوقع أن يبقى كالينين في السجن حتى تطلب أوكرانيا من اليونان رسميا تسليمه لها.

وأضاف المحامي أن السلطات الأوكرانية تتهم كالينين بمخالفة القانون الضريبي أثناء عمله في البلاد، ووصف قضية المواطن الروسي بـ"المسيسة"، مشيرا إلى أن موكله مدرج ضمن قائمة الأشخاص المشبوهين بالنسبة لكييف في موقع "ميروتفوريتس" (صانع السلام) الأوكراني المثير للجدل.

ورأى راخيوتيس أن كيلينين مطلوب من قبل أوكرانيا بسبب "دعمه للرئيس الأوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش" دون توضيح طبيعة هذا الدعم.

وأكدت السفارة الروسية في اليونان لوكالة "نوفوستي" أنها تقدم كل الدعم القنصلي اللازم لكالينين منذ توقيفه. 

وشغل كالينين منصب نائب رئيس شركة "تي إن‌ كي-بي بي كوميرس" في أوكرانيا قبل العام 2011، وبعد ذلك عين مديرا تنفيذيا للشركة الأوروبية الشرقية للطاقة، قبل انتقاله عام 2014 لشركة "غاز نفط سيرفس".

الإعلام الروسي

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.