أوكرانيا وإسرائيل .. تنسيق سياسي ومنطقة تجارة حرة

نسخة للطباعة2019.01.17

قال إيتمار آيخنر، المراسل السياسي لصحيفة يديعوت أحرونوت، إن رئيس أوكرانيا بيترو فروشنكو سيصل إلى إسرائيل أواخر الأسبوع الجاري، في زيارة تستمر ثلاثة أيام.

وقال إن الزيارة ستشمل التوقيع على اتفاق إقامة منطقة التجارة الحرة بين الطرفين، الأمر الذي من شأنه تعظيم حجم التعاون الثنائي الاقتصادي، إلى جانب رفع مستوى التنسيق السياسي .

ولفت إلى أن الاتفاقية سترفع من حجم التعاون الاقتصادي بين البلدين بنسبة 15%".

ونقل في تقرير ترجمته "عربي21" عن "السفير الأوكراني في تل أبيب غينادي نادولينكو أن توقيع الاتفاق سيوفر فرصا كبيرة لزيادة التعاون الثنائي في مجال التجارة والاقتصاد بين البلدين، وبعد أن يدخل الاتفاق حيز التنفيذ على الأرض ستصل قيمة التجارة البينية إلى ملياري دولار سنويا خلال السنوات الخمس القادمة".

وأوضح أن "هذا التبادل التجاري والتعاون الاقتصادي انعكس على التنسيق السياسي بين البلدين، فقد شهدت الأمم المتحدة مؤخرا نقاشات حادة تضمنت دعوة روسيا إلى إخراج قواتها العسكرية من شبه جزيرة القرم والمناطق المجاورة التابعة لأوكرانيا، ومن بين 66 دولة صوتت بجانب هذا القرار كانت إسرائيل، ما تسبب بإغضاب روسيا".

وأضاف أن "أوكرانيا في المقابل، صوتت بجانب مشروع القرار الأمريكي الذي هدف لإدانة حماس في المنظمة الدولية في ديسمبر، ما وجد ترحيبا إسرائيليا من هذا الموقف".

وأضاف أن "السفارة الأوكرانية في تل أبيب نشرت وثيقة عشية وصول الرئيس فروشنكو تظهر طبيعة العلاقات الاقتصادية مع إسرائيل، وجاء فيها أنه في العام 2018 كانت إسرائيل الدولة الثانية في قائمة الدول العالمية التي وصل منها سياح إلى أوكرانيا، وفي المتوسط الشهري يتنقل 40 ألف نسمة بين الدولتين، في حين أن عدد الإسرائيليين أكثر".

وأشار إلى أن أوكرانيا أقنعت رجال الأعمال الإسرائيليين بقدرتها على أن تكون مصدرا خارجيا لشركات الهايتك الإسرائيلية، وليس فقط مصدرا لتصدير الزراعة، وهناك 15 ألف مهندس أوكراني يعملون في مجال المشاريع التقنية والتكنولوجية الإسرائيلية التي تشهد مبادرات مشتركة بين البلدين.

ووفق التقديرات الإحصائية فإن عدد المهندسين الأوكرانيين الذين سينتقلون لشركات الهايتك الإسرائيلية خلال العام الجاري 2019 سيتضاعف إلى 30 ألفا.

وأوضحت الصحيفة أن "حجم الصادرات الأوكرانية باتجاه إسرائيل تتركز في السلع والبضائع التالية: الحبوب 46.5%، المعادن 25.9%، الزيتون وزيت الزيتون 7.9%، المنتجات الغذائية 4.8%، في المقابل، فإن الواردات الرئيسية من إسرائيل إلى أوكرانيا هي: المنتجات الكيميائية المختلفة 39.8%، الوقود المعدني والبترول ومنتجاته 9.2%، والبلاستيك 8.6%، معدات المفاعل النووي 5.5%، المعدات الكهربائية 5%، والمنتجات الصيدلانية 4.4%".

وأكدت أن "أوكرانيا قفزت في السنوات الأخيرة في سلم الدول التي تقدم تسهيلات لرجال الأعمال في العام 2018 وفق مجلة فروبس، حيث جاء ترتيبها من بين 165 لتصبح الدولة 77، ما يفسر زيادة التبادل التجاري بين إسرائيل وأوكرانيا في العام 2017 لتصل قيمته إلى 973 مليون دولار، وفي نهاية العام المنصرم للتو 2018 وصل إلى قرابة المليار دولار".

وختم بالقول إن "إسرائيل تتابع جهود حكومة أوكرانيا في سن 35 مشروع قانون لتطوير التنمية الاقتصادية في ظل التطورات الاقتصادية المتنامية لديها، وساهمت برفع معدلات الاستثمار الأجنبي لديها بنسبة 20%، في حين أن الناتج المحلي الإجمالي لأوكرانيا عام 2018 بلغ 3.6%. ووفق تقديرات الخبراء الاقتصاديين فإنه من المتوقع أن يصعد إلى 5- 7% حتى نهاية العقد الجاري".

عربي 21

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.