الصراع بين أوكرانيا وروسيا على أرض إيران

نسخة للطباعة2018.09.19

قال السفير الأوكراني في طهران سيرهي بوديلاك إن الدبلوماسيين الأوكرانيين يحاربون باستمرار الضغوط الروسية في إيران ، وأن الكرملين يحاول بمختلف الطرق إخراج أوكرانيا من السوق الإيرانية.

السفير وفي مقابلة مع وكالة "أوكرإنفورم" قال: “بكل وضوح، روسيا تعمل بشكل مباشر على أن لا تتواجد أوكرانيا في السوق الإيرانية! صدقوني، نحن نعمل في إيران في ظل ضغوط شديدة. وأنا لا أريد التوقف عند بعض النقاط، والتحدث عن الهجمات والاستفزازات التي تعرضنا لها! فهذا موضوع آخر​”.

و أشار الدبلوماسي الأوكراني إلى أن الكرملين يضغط ليس على أوكرانيا فحسب، بل وعلى إيران أيضا مطالبا أن تعترف بضم القرم مثلما فعلت بعض الدول، ولكن طهران لم تفعل ذلك.

وأضاف سرهي بورديلياك: ” تصوروا! من جهة، هناك السفارة الروسية العملاقة و الكثير من الشركات وعدد لا يصدق من أفراد الأجهزة الخاصة الروسية، حتى أنه لا يمكن القيام بخطوة دون أن يتبعك أحد، و من جهة أخرى  سفارتنا الصغيرة. و لم يتمكن الروس حتى اليوم من الحصول على اعتراف مجلس الشورى بأن القرم أرض روسية”.

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.