تركيا تؤكد دعمها لوحدة التراب الأوكراني بما فيها القرم

نسخة للطباعة2018.09.07

أكد وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، دعم بلاده لوحدة التراب الأوكراني بما في ذلك شبه جزيرة القرم.

جاء ذلك في تصريحات إعلامية أدلى بها صويلو عقب لقاء جمعه بنظيره الأوكراني أرسن أفاكوف، بالعاصمة أنقرة، تخلله توقيع “بيان نوايا مشترك”، ومذكرة تفاهم بين مديريتي أمن البلدين.

وشدد صويلو على دعم تركيا لمسيرة الإصلاحات في أوكرانيا، قائلًا: “أكدنا خلال لقاء الوفدين، اليوم، دعمنا اللانهائي لوحدة التراب الأوكراني بما فيها القرم خصوصًا”.

وأعرب صويلو عن شكره لأوكرانيا للدعم الذي تقدمه لتتار القرم. لافتًا إلى أنه أبلغ الجانب الأوكراني الأهمية التي توليها تركيا لضمان أمن أرواح تتار القرم، والحفاظ على حقوقهم ومصالحهم.

أوضح أن البلدين اتخذا، في العام والنصف الأخير، خطوات هامة في مجال الصناعات الدفاعية، ومكافحة الهجرة غير الشرعية، والتهريب والجرائم المنظمة، فضلًا عن التعاون في ما يتعلق باستفادة البلدين من قدراتهما في الكوارث والمساعدات الإنسانية.

بدوره، أعرب أفاكوف عن شكره لنظيره التركي لـ”اللقاء البناء والمثمر”، وتصريحاته التي أكد فيها أن تركيا لم ولن تعترف بضم روسيا للقرم، وستحافظ على موقفها المبدئي بخصوص وحدة التراب الأوكراني.

وشدد الوزير الأوكراني على أن بلاده ستواصل دعمها لتركيا بخصوص مكافحة الإرهاب.

وأضاف: “عقدنا اليوم لقاءً تطرقنا خلاله إلى الخطوات الملموسة في مكافحة الإرهاب وأبعاده العملية، ووقعّنا على وثيقتين هامتين للغاية، حيث سيتطور التعاون بشكل سريع وفعال بفضل الوثيقتين”.

وفي مارس/ آذار 2014، ضمت روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية الواقعة على البحر الأسود، إلى أراضيها، عقب استفتاء شعبي غير قانوني.

الأناضول

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.