كندا تُجدد إدانتها الاحتلال الروسي لشبه جزيرة القرم الأوكرانية

نسخة للطباعة2018.07.29

كررت أوتاوا، إدانتها لضم شبه جزيرة القرم من جانب روسيا، مؤكدة التزامها الراسخ بدعم وحدة أراضي أوكرانيا.

وذكرت الخارجية الكندية، في بيان لها، إن روسيا، عبر اجتياحها القرم بشكل غير قانوني وضمها، انتهكت النظام الدولي، مضيفة أن أوتاوا تكرر التزامها الراسخ بدعم وحدة أراضي أوكرانيا، وتندد بما تقوم به روسيا بهدف الضم القسري لشبه جزيرة القرم، وخصوصًا عبر نُشُور جسر عند مضيق كيرتش، في مايو 2018.

كما نددت أوتاوا بالانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي ارتكبها عناصر تابعون للدولة الروسية، وخصوصًا قمع حرية التعبير والتجمع والقيام باعتقالات تعسفية وأعمال تعذيب، إضافة إلى اعتقالات واختفاء أشخاص، مطالبة بالإفراج عن جميع المواطنين الأوكرانيين المعتقلين بشكل غير قانوني، والذين أرسلوا إلى روسيا، بمن فيهم المخرج أوليج سنتسوف، الذي حُكم عليه بالسجن عشرين عامًا، بتهمة "الإرهاب".

وخلصت الخارجية الكندية إلى أن المجتمع الدولي عليه أن يستأنف ضغطه بشكل متضامن، على أن يشمل ذلك عقوبات اقتصادية، لدفع روسيا إلى احترام القانون الدولي وسيادة أوكرانيا، كما كررت الولايات المتحدة، في بيان بها، الأربعاء السابق، رفضها الاعتراف بضم روسيا لشبه جزيرة القرم.

وكالات

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.