الحكم بالسجن ست سنوات على ميخائيل ساكاشفيلي

نسخة للطباعة2018.06.29

قضت محكمة فى جورجيا "غيابياً"، الخميس، على رئيس البلاد السابق ميخائيل ساكاشفيلى، بالسجن لمدة ست سنوات بتهمة إساءة استخدام السلطة والسعى للتستر على أدلة تتعلق بقيامه بضرب أحد أعضاء المعارضة فى البرلمان عندما كان رئيسا للبلاد فى الفترة ما بين عامى 2004 و2013.

واستبعدت المحكمة - حسبما ذكرت شبكة (يورو نيوز) الأوروبية - أن تكون هناك أية دوافع سياسية وراء اصدار الحكم ضد ساكاشفيلى والذى أنكر ارتكابه جميع التهم الموجهه إليه.

وأشارت الشبكة الأوروبية إلى أن هذا الحكم لاقى إدانة كبيرة من جانب أنصاره الذين يرونه انه ذو دوافع سياسية، كما وصفوه بأنه "غير قانوني"، كما نقلت الشبكة عن أحد أعضاء "الحركة الوطنية المتحدة" التى يتزعمها ساكاشفيلى قوله إن "المحكمة ومكتب الإدعاء فقدا ثقة الشعب بهما".

وكان ساكاشفيلى قد حُكم عليه - فى يناير الماضى - بالسجن لمدة ثلاث سنوات بعد إدانته أيضًا بالسعى للتستر على أدلة تتعلق بقتله لموظف بنك من جورجيا.

تجدر الإشارة إلى أن ساكاشفيلى - البالغ من العمر 50 عامًا - غادر جورجيا بعد انتهاء ولايته الرئاسية الثانية، واستقر بأوكرانيا لسنوات وترأس مقاطعى أوديسا كما كان أحد المستشارين للرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو قبل أن يصبح من ألد اعدائه ويعمل على تأسيس حزب سياسي معارض ، فيما طرد من أوكرانيا وممنوع حاليا من دخول البلاد.

 

وكالات

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.