إنطلاق أعمال مؤتمر دولي للإصلاح في أوكرانيا بـ"كوبنهاغن"

نسخة للطباعة2018.06.28

انطلقت في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، الأربعاء، أعمال مؤتمر دولي للإصلاح في أوكرانيا، بحضور وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو.

ويعقد المؤتمر بالتعاون بين أوكرانيا والدانمارك، حيث يتولى رئاسة الوفد الأوكراني رئيس وزراء البلاد، فلاديمير غرويسمان.

وسيتم خلال المؤتمر، تناول مسيرة الإصلاحات بأوكرانيا منذ 2014، واستعراض المساعدات التي يقدمها المجتمع الدولي لهذا البلاد.

ومن المنتظر أن يشهد المؤتمر مباحثات بشأن مجالات الإصلاح ذات الأولوية، مثل النمو الاقتصادي، إلى جانب ندوات عامة على مستوى الوزراء.

ومن المتوقع أن يجري وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو، مباحثات ثنائية على هامش المؤتمر.

وخلال مؤتمر صحفي عقده قبل انطلاق المؤتمر، أدان رئيس وزراء الدنمارك، لارس لوك راسموسن، العنف في شرقي أوكرانيا، مؤكًدا أن بلاده لا تعترف بالضم غير الشرعي لشبه جزيرة القرم من قبل روسيا.

وقال راسموسن إن أوكرانيا ليست لوحدها ولن يتم إهمالها، وإنه يتفهم قلق نظيره الأوكراني غرويسمان، تجاه مشروع "السيل الشمالي 2" الخاص بنقل الغاز الروسي إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق.

بدوره، قال غرويسمان إن مشروع "السيل الشمالي 2" ليس خطرًا على أوكرانيا فحسب، وإنما هو سلاح من شأنه أن يُستخدم ضد الديمقراطيات الأوروبية لاحقًا.

و"السيل الشمالي 2" هو مشروع خط أنابيب لنقل الغاز الروسي إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق، بطاقة تقدر بـ55 مليار متر مكعب سنويًا.

وكشفت موسكو عن المشروع عقب تصاعد التوتر مع أوكرانيا، عام 2014، التي كان جل غازها المصدر إلى أوروبا يمر عبر أراضيها.

وتتخوف دول أوروبية من "السيل الشمالي2"، لآثاره الاقتصادية والاستراتيجية المتوقعة على دول في وسط وشرقي القارة، التي تعتمد بشكل شبه كامل على الغاز الروسي.

الإعلام المحلي - الأناضول

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.