توقاي.. شاعر التتار الكبير

عبد الله توقاي أديب وشاعر وناشر وصحفي تتري
نسخة للطباعة2021.10.18

د. أمين القاسم - باحث في تاريخ المنطقة

عبد الله توقاي (1886- 1913م): أديب وشاعر وناشر وصحفي تتري، ولد في مقاطعة قازان، وكان والده إماما.

تجرع عبد الله في صغره مرارة اليتم، فقد توفي والده ولم يبلغ الخمسة أشهر من عمره، وتوفيت والدته وهو بعمر الثالثة عشر، واضطر للعمل في الزراعة، ودرس في المدرسة "المطيعية" الشرعية.

نشر عبد الله توقاي أُولى قصائده الشعرية في عام 1904م باللغة التترية في مجلة "العصر الجديد"، ثم نشر بعدها عشرات القصائد في جرائد ومجلات تترية عدة مثل: "أولقلار"، و"الإصلاح"، و"الفكر"، و"ياشين"، و"يالط-يولط".

جاءت قصائد وملاحم عبد الله توقاي الشعرية مفعمة بالعاطفة الجياشة والخيال القوي، ومشاعر الحب وعشق الوطن والنزوع للحرية والسلام.

عانى توقاي في حياته من مرض السل الرئوي، وتوفي بسببه وهو شاب في الـ27 من العمر.

كان عبد الله توقاي –وما زال- شاعر التتار الكبير، وهو أحد أهم مؤسسي الأدب التتري المعاصر، وإرثه الأدبي مرجع في الثقافة واللغة والأدب التتري، وقد ترجم نتاجه الأدبي إلى عشرات اللغات العالمية، وتحول بعضها إلى أعمال فنية في عالم المسرح والسينما والأوبرا.

يحمل اسم عبد الله توقاي اليوم عدة ساحات وشوارع ومتاحف وتماثيل في تتارستان وروسيا وكازاخستان وأوزبكستان وتركيا.

يقول توقاي في إحدى قصائده (ترجمها للعربية الأستاذ أشرف أبو اليزيد):

بالأمسِ، سَمِعتُ صوتًا منشدًا لأغنية،

صاغ كلماتها شعبنا،

أغنية دعتني أتأمل: كم تخفي من الحزن الحروف،

وكم يسكنها الوجعْ

لقد آلمت فؤادي،

وهي تبثه روح التتار التي عانت،

قمْعِ القرون الماضية،

ولكنها رغم قسوتها، تفيضُ بالجمال.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

المادة أعلاه تعبر عن رأي المصدر، أو الكاتبـ/ـة، أو الكتّاب، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس".

أوكرانيا برس

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021