إقبال لافت على الجناح الإسلامي في معرض لفيف الدولي للكتاب

نسخة للطباعة2021.09.20

بعد إلغائه في العام الماضي بسبب جائحة كورونا، عاد معرض لفيف الدولي للكتاب في 2021، بمشاركة عشرات دور النشر، وعشرات المؤسسات العلمية والثقافية المختلفة، من داخل أوكرانيا وخارجها.

تميزت النسخة الـ28 من المعرض بإقبال لافت على الجناح الإسلامي، الذي ضم مجموعة من كتب مركز "محمد أسد" الثقافي الإسلامي بالمدينة، واستعرض فنون الخط العربي، بإبداع خطاطين أتراك.

يقول د. أمين القاسم، مدير مركز "محمد أسد"، وهو أيضا باحث في تاريخ المنطقة، يقول: "هذه مشاركتنا الرابعة على التوالي في المعرض، والحمد لله، نلمس إقبالا كبيرا متزايدا في كل مرة".

ويعتبر القاسم أن هذا الإقبال يعود إلى حقيقة أن نحو 90% من الكتب الإسلامية معروضة باللغة الأوكرانية، وكثير منها لكتاب وباحثين أوكرانيين، مسلمين، أو مستشرقين.

وأضاف: "لمسنا اهتماما بالجناح من قبل الكثير من المشاركين والزائرين عن مناطق غرب أوكرانيا، ومنهم أساتذة مدارس وجامعات، ومدراء شركات ومؤسسات".

وفي هذا الإطار، تقول صوفيا أومريكوفا، رئيسة جمعية "إرادة" النسائية الإسلامية في مدينة لفيف: "من خلال الحوار مع الزائرين، حاولنا توضيح الكثير من الحقائق والصور الخاطئة حول الإسلام والمسلمين، واتفقنا مع عدة جهات على التواصل والتعاون".

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وسائل التواصل الاجتماعي

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021