زاخاروفا تنتقد "العربدة" في أوكرانيا

نسخة للطباعة2021.07.17

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، معلقة على زيارة ممثلة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا إلى أوكرانيا، إنه لم يتم خلالها التطرق إلى "العربدة" في هذه الدولة.

وأضافت زاخاروفا، في مجال تعليقها على زيارة تريزا ريبيرو، ممثلة منظمة الأمن والتعاون الأوروبي المعنية بحرية وسائل الإعلام، أن "الوضع المزري جدا، في مجال حرية التعبير وحقوق الصحفيين ووسائل الإعلام، السائد في أوكرانيا بسبب تصرفات سلطات كييف، بات يستحق منذ فترة طويلة رد فعل مفصل وعميق من جانب مسؤول دولي يتمتع بصلاحيات مناسبة". 

وقالت: "ولكن ماذا كانت المحصلة في ختام الزيارة؟ لم يشاهد العالم تحليلا جادا للعربدة التي تحدث هناك. صدرت عن ريبيرو فقط ملاحظات خجولة وتلميحات منمقة وأمنيات مجردة"، على حد وصفها.

وأشارت زاخاروفا، إلى تصريح وزير خارجية أوكرانيا دميترو كوليبا، الذي أشاد بالتجربة المتقدمة التي تشع من ديمقراطية كييف في مجال تطهير الفضاء الإعلامي من كل المعلومات المضللة، وهو ما اعتبرته قمعا يمارس ضد أي جهة لا تتفق مع السلطات الرسمية الأوكرانية الحالية، على حد قولها.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

روسيا اليوم

العلامات: 
التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021