أزمة التحويلات.. قضاء لبنان ينتصر لوالد طالبة في أوكرانيا

نسخة للطباعة2021.03.30

يواجه محمد حدرج، وهو والد إحدى الطالبات في الخارج، كغيره من آلاف أهالي الطلاب اللبنانيين، أزمة تحويل مالي من حسابه في بنك لبنان والمهجر blom bank، وتحديداً من حساب إدخار ضمن برنامج "ولدي" المخصّص لتعليم الأولاد.

بعد رفض المصرف مراراً إجراء تحويل مالي من حسابه لصالح ابنته، الطالبة في السنة الثالثة طب في أوكرانيا، عمد محمد حدرج إلى الادعاء على البنك، وطالب بحقه وحق ابنته أمام القضاء. 

وبعد فتح القضية تبيّن ان ابنة المدّعي حدرج تتابع دراستها في أوكرانيا منذ ثلاث سنوات، تواجه مؤخراً أزمة في تأمين معيشتها ومصاريف سكنها وأقساطها الجامعية، بعد تعذّر والدها عن إرسال مبالغ مالية لها من بنك لبنان والمهجر. 

تلقت الطالبة إنذارات من إدارة جامعتها مرات عدة بوجوب دفع المستحقات، تحت طائلة الطرد وكسر الإقامة؛ وهو ما عرّضها لضغوط نفسية قاسية، خصوصاً بعد تهديد مستقبلها الجامعي، فحكم قاضي الأمور المستعجلة على المصرف بتحويل مبلغ مالي بقيمة 4000 دولار من حساب المدّعي محمد حدرج إلى حساب ابنته في أوكرانيا، وهو ما حصل فعلاً. 

المصرف نفّذ القرار رغم اعتباره غير قانوني، وحوّل المبلغ المالي لحساب إبنة حدرج الطالبة في أوكرانيا، وأقفل الحساب المصرفي للمدّعي بشكل نهائي.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

موقع "المدن"

العلامات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021