خبير: الصين قد توجه ضربة للاقتصاد الأوكراني لهذه الأسباب

نسخة للطباعة2021.02.15
فسيفولود ستيبانيوك - خبير اقتصادي

حذر خبير أوكراني من تداعيات الرد الصيني المحتمل على قيام السلطات الأوكرانية بإيقاف أسهم المستثمرين الصينيين في مصنع "موتور سيتش" الأوكراني.

أشار الخبير الاقتصادي، فسيفولود ستيبانيوك، إلى أن:

  • الخطوات الجوابية لبكين على هذه الخطوة قد تفقد أوكرانيا خمس صادراتها وجزءا كبيرا من البضائع الرخيصة التي تستوردها، مشيرا إلى أن المنتجات الصينية أرخص من الأوروبية أو اليابانية مرتين أو ثلاث مرات.
  • تدهور العلاقات بين أوكرانيا وروسيا في العام 2014 أسفر عن تقلص التبادل التجاري بين البلدين بمقدار 15 مليار دولار، ووجه ذلك ضربة مؤلمة جدا إلى اقتصاد البلاد. 
  • الاقتصاد الوطني قد يعاني مجددا من ضربة مدمرة جديدة نتيجة تدهور علاقاتها مع الصين.
  • الولايات المتحدة تملي على أوكرانيا سياستها الاقتصادية، وتفرض قيودا وعقوبات خاصة بمكافحة الإغراق.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

المادة أعلاه تعبر عن رأي الكاتب، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس"...

روسيا اليوم

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021