الرئاسة الأوكرانية: توجد أدلة على تمويل روسي للقنوات المحظورة

نسخة للطباعة2021.02.04

قال نائب رئيس مكتب الرئيس الأوكراني إيهور جوفكفا إن قرار مجلس الأمن القومي والدفاع الأوكراني بفرض عقوبات على قنوات "112 - أوكرانيا" و"NewsOne" و"ZIK" التلفزيونية، إضافة إلى مالكها تاراس كوزاك، يستند إلى أدلة تثبت أنها تمول من قبل الدولة المعتدية (روسيا).

وقال جوفكفا: من الواضح أن السبب وراء ذلك هو دليل لا جدال فيه على أن هذه القنوات التلفزيونية تمولها الدولة المعتدية منذ فترة طويلة. بناء على ذلك، فإن الدولة لا يمكنها إلا أن تتخذ إجراءات في ظل الظروف التي يتصاعد فيها العدوان، وتظل شبه جزيرة القرم محتلة، ويستمر قتل الجنود الأوكرانيين في الدونباس".

في الوقت نفسه، شدد على أن القرار لا يتعلق بانتهاك حرية التعبير.

وأضاف المسؤول الأوكراني: "يمكنك أن تأخذ مساحة الإعلام الأوكراني وترى كم عدد التحقيقات الصحفية المستقلة التي تُجرى كل يوم وكل أسبوع ضد الرئيس، وضد السلطات بشكل عام. من الواضح أنها ستستمر، لأنها حرية واستقلال وسائل الإعلام. لكننا يجب ألا نخلط بين الأخبار والدعاية، فهذه أشياء مختلفة تماما".

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

العلامات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021