لحل نزاعات القروض.. أوكرانيا تبحث إنشاء محكمة متخصصة مع صندوق النقد الدولي 

رئيس البنك الوطني الأوكراني كيريل شيفتشينكو
نسخة للطباعة2021.02.02

قال رئيس البنك الوطني الأوكراني كيريل شيفتشينكو إن البنك يتفاوض مع صندوق النقد الدولي لإنشاء محكمة متخصصة لحل النزاعات حول القروض المصرفية المتعثرة.

وأضاف أنه، بموجب المحكمة، سيتم توفير حماية أفضل للمقرضين الذين يتعذر عليهم أحيانا سداد قروضهم بسبب الفساد القضائي.

وأكد أن البنك يخطط لخفض حصة القروض القائمة إلى 24٪ بحلول عام 2023 مقابل 42٪ اعتبارا من 1 ديسمبر 2020، مضيفا: "حجم القروض في النظام المصرفي أكثر من تريليون هريفنيا، أي حوالي 40 مليار دولار. هذا مبلغ كبير يجب حمايته".

هذا وتعد مشاركة الصندوق، إلى جانب عدد من الإصلاحات، من المتطلبات الأساسية أمام أوكرانيا لتلقي مزيد من شرائح مساعدة بمبلغ 5 مليارات دولار، والتي تم الاتفاق عليها في يونيو من العام الماضي.

وقال البنك الأوكراني إن ممارسة إقراض بنك PrivatBank قبل تأميمه أدى إلى تكبد البنك خسائر بلغت 5.5 مليار دولار، وهو ما لا يعترف به مالكوه السابقون.

وقال شيفتشينكو: "لذلك، نحن الآن نناقش خيار إنشاء محكمة أو غرفة محكمة متخصصة في أوكرانيا، والتي ستنظر في القضية بين الدائنين والمقترضين، وكذلك بين المستثمرين والمستفيدين من الاستثمارات".

ووفقا له، فإن تقليل حجم القروض المتعثرة (NPL) سيساعد على جذب المستثمرين الأجانب من القطاع الخاص إلى النظام المصرفي في أوكرانيا.

وأشار شيفتشينكو إلى أن وجود أكثر من نصف القطاع في ملكية الدولة يمثل "مخاطرة منهجية كبيرة"، ويريد البنك الأوكراني خفض هذه الحصة إلى 25٪ بحلول عام 2025.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021