منظمة الأمن والتعاون في أوروبا: استطلاع زيلينسكي "ألغى الفصل" بين الدولة والحزب السياسي

نسخة للطباعة2020.10.26

ترى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أن الاستطلاع الذي دعا إليه ونفذه الرئيس فولوديمير زيلينسكي في يوم الانتخابات المحلية، "ألغى الفصل بين الدولة والقوة السياسية، وخلق طابعا سياسيا لا مبرر له".

وقال إنغيبجورغ سولرون رئيس مكتب الاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان في أوروبا الشرقية: "قدم الرئيس فولوديمير زيلينسكي استطلاعات للرأي في مراكز الاقتراع يوم الانتخابات، بتمويل من حزبه، تتعلق بمبادرات في سياسته، وهذا يخلق طابعا سياسي لا مبرر لها".

وأشار إلى أن "الأشخاص الذين عملوا على استطلاع الرأي الخاص بالرئيس زيلينسكي كان لهم حضور واضح خارج غالبية مراكز الاقتراع التي تمت زيارتها؛ وكان وجودهم سلبياً في معظم الحالات، وفي بعض الحالات اقتربوا من الناخبين قبل التصويت"، في إشارة إلى احتمال التأثير عليهم.

هذا وقد طُلت من الأوكرانيين في الاستطلاع الإجابة على أسئلة تتعلق بإدخال عقوبة السجن مدى الحياة بسبب الفساد واسع النطاق، وإنشاء منطقة اقتصادية حرة في دونباس، وخفض عدد أعضاء البرلمان الأوكراني إلى 300 عضو، وإضفاء الشرعية على استخدام القنب الطبي في العلاج، إضافة إلى تفعيل قضية الضمانات الأمنية التي حددتها مذكرة بودابست على الصعيد الدولي.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.