بعدد أقل من القوات الأمريكية.. انطلاق تدريبات "رابيد ترايدنت 20" في أوكرانيا

نسخة للطباعة2020.09.15

خفضت الولايات المتحدة عدد القوات المشاركة في تدريب سنوي متعدد الجنسيات مع أوكرانيا، وذلك بأكثر من النصف مقارنة بالعام الماضي.

سيشارك أكثر من 4000 جندي من تسع دول مشاركة في تدريب Rapid Trident 20 الذي يقوده الجيش الأمريكي في الفترة من 16 إلى 25 سبتمبر في مركز أمن حفظ السلام الدولي بالقرب من يافوريف في أوكرانيا. 

تشمل تدريبات Rapid Trident 20 تمرينا لمركز القيادة على مستوى اللواء، وتدريبا تكتيكيا محدودا على مستوى الفصيلة، ويهدف إلى تعزيز التعاون الأمني ​​والتنسيق بين الولايات المتحدة وأوكرانيا والدول الشريكة الأخرى.

تدريبات هذا العام يشارك فيها المئات من القوات الإضافية، فيما بلغ عدد المشاركين الأمريكيين نصف ما كان عليه الحال في العام الماضي (375 جنديا ومدنيا). 

يشارك نحو 175 من الأفراد العسكريين والمدنيين بالجيش الأمريكي في Rapid Trident 20، بما في ذلك 160 جنديًا من الحرس الوطني في إلينوي، وفريق لواء المشاة 33 القتالي.

الجنود الأمريكيون سيستمرون في دعم مركز التدريب العسكري الأوكراني في يافوريف من خلال توفير خدمات التدريب والمراقبة للأوكرانيين، والمساعدة في تخطيط العمليات قبل العودة إلى إلينوي في ربيع عام 2021. 

لدى الحرس الوطني شراكة تدريب طويلة الأمد مع أوكرانيا تعود إلى عام 1993، عندما كلف برنامج شراكة الدولة الافتتاحي الحرس الوطني في كاليفورنيا بتطوير علاقات عسكرية أوثق مع دولة ما بعد الاتحاد السوفيتي، وتعتبر تدريبات Rapid Trident جزءا أساسيا من تلك الشراكة على مدار أكثر من عشرين عاما.

بالإضافة إلى ذلك، أصبحت Rapid Trident وغيرها من الجهود متعددة الجنسيات المماثلة في أوكرانيا أكثر أهمية منذ الإطاحة بالزعيم الموالي لروسيا فيكتور يانوكوفيتش في أواخر عام 2013 وما تلاه من اندلاع حرب مع روسيا في عام 2014.

قناة "أوكرانيا برس" على "تيليغرام": https://t.me/Ukr_Press

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

وكالات

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.