مليون دولار لمن يدلي بمعلومات حول "هاكرز" أوكرانيين

نسخة للطباعة2020.07.23

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عن مكافآت تصل إلى مليون دولار لكل منها، مقابل معلومات تؤدي إلى اعتقال أو إدانة المواطنين الأوكرانيين أرتيوم رادتشينكو وأوليكساندر يريمينكو، لمشاركتهم في جرائم إلكترونية عابرة للحدود، وفقًا لبيان صحفي صادر عن  وزير الخارجية مايك بومبيو.

وجاء في البيان: "إن مجرمي الإنترنت لا يحترمون سيادة القانون في أي دولة. بما أن حضورهم الإجرامي منتشر في جميع أنحاء العالم، فإننا نرحب بتعاون وتنسيق جميع الحكومات لتقديم هؤلاء المجرمين إلى العدالة وحماية المواطنين الأبرياء في جميع أنحاء العالم".

وفقًا لوزارة الخارجية، في يناير 2020، قادت خدمة سرية أمريكية تحقيقًا أسفر عن توجيه اتهام لـ 16 تهمة ضد رادشنكو وإيريمنكو، بتهمة التآمر على الأوراق المالية، والتآمر السلكي، والتآمر الحاسوبي، والاحتيال السلكي، والتزوير.

ويُضيف البيان: "تزعم لائحة الاتهام أن رادتشينكو ويرمينكو اخترقا نظام جمع البيانات الإلكترونية وتحليلها واستعادتها التابع للجنة الأمن والتبادل، وسرقوا آلاف الملفات السرية التي تم بيعها بعد ذلك بشكل غير قانوني لتحقيق الربح. 

كما قامت هيئة الأوراق المالية والبورصات بتقديم ملف مدني شكوى تتهم يرمينكو وأفرادا وكيانات أخرى".

تم تقديم عرض المكافأة هذا في إطار برنامج مكافآت الجريمة المنظمة عبر الحدود، الذي قدم مع برنامج مكافآت المخدرات أكثر من 75 مجرمًا عبر الحدود الوطنية إلى العدالة منذ بدء هذه البرامج في عام 1986. 

وقد دفعت وزارة الخارجية أكثر من 130 مليون دولار كمكافآت للحصول على معلومات حول الجناة.

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

العلامات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.