الرئيس زيلينسكي و"عقدة النقص"

نسخة للطباعة2020.05.21

بافلو نوس - محلل سياسي

بناء على النتيجة الحالية لهذا الإجراء، الذي أطلق عليه زيلينسكي بفخر "مؤتمر الرئيس الصحفي"، يمكنني أن أقول شيئًا واحدًا: أن كل ما يحدث هو دليل على عدم كفاءة زيلنسكي المطلقة بعد عام من رئاسته.

إنه لن يكتسب أبدا تلك الصفات المهنية لرئيس الدولة التي اعتاد عليها الأوكرانيون على مدى السنوات الخمس الماضية خلال فترة رئاسة المتعلم بيوتر أولكسيّفيتش. 

في الواقع الشيء الوحيد الواضح من هذا "المؤتمر الصحفي"، الذي استنتجته أنا شخصيا، هو عقدة النقص المؤرقة الموجودة عند زيلينسكي عند أي مقارنة مع الرئيس بوروشينكو. 

ولأكون صريحا بالكامل، يعجبني أن يعاني زيلينسكي حتى الساعة من عقدة النقص من بيترو بوروشينكو. هذا صحيح وهذا عادل. 

لن يتخلص أبدا من أثقال هذه العقدة، فهو يدرك بوضوح مستوى نمو شعبيته الشخصية كرئيس ومكانه في التاريخ.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

العلامات:: 
التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.