سفارة العراق في أوكرانيا: لا نُهين المراجعين والإجلاء لا يرتبط بوزارة الخارجية

نسخة للطباعة2020.04.21

ردت السفارة العراقية في اوكرانيا على اتهامها "بإهانة العراقيين وعدم فتح ابوابها أمام المراجعين، وأشارت إلى أن إعادة الجالية لا يرتبط بوزارة الخارجية العراقية.

وقالت السفارة في بيان وسائل إعلام عراقية نسخة منه إنها "تتعامل بمهنية وحيادية مع جميع أبناء الجالية العراقية في أوكرانيا".

وبينت أن "موضوع تسيير رحلات جوية من أوكرانيا إلى العراق لإعادة الجالية العراقية لا يرتبط من قريب أو من بعيد بوزارة الخارجية العراقية، وكذلك لا يرتبط بالسفارة ذاتها".

وأضافت أن "ما تم نشره حول أن السفارة العراقية لا تساعد العراقيين في أوكرانيا من أجل إعادتهم إلى العراق هو محض افتراء وتشويه وخلط للأوراق"، مشيرة إلى أن "أبواب السفارة مفتوحة رغم الحظر الصحي المفروض في أوكرانيا".

وأكدت أن "السفارة لم ولن تمنع أي طائرة عراقية من الهبوط أو الإقلاع في الأراضي الأوكرانية"، موضحة أن "خلية الأزمة في بغداد والسلطات العراقية هي المعنية بتحديد كيف ومتى تعيد عمل حركة الخطوط الجوية العراقية".

ودعت "الجميع الى التمحيص والتدقيق في نقل المعلومات والابتعاد عن اتهام الناس بلا دليل ملموس"، مؤكدة أن "هبوط الطائرات في مطارات أوكرانيا يخضع للسلطات الأوكرانية، لا إلى السفارة العراقية".

 ولفتت إلى أن "الجهات الاوكرانية لا تمنح التصاريح الجوية في هذه الأيام، إلا على نطاق ضيق جدا بسبب جائحة كورونا".

هذا وقد ناشد عدد من العراقيين العالقين في أوكرانيا (وأغلبهم من الطلبة) السلطات العراقية لإعادتهم إلى بلادهم، وأشاروا إلى أنهم "يواجهون ردودا سلبية جدا، و"يهانون" ويطردون خلال مراجعتهم السفارة العراقية في أوكرانيا.

قناة "أوكرانيا برس" على "تيليغرام": https://t.me/Ukr_Press

السومرية

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.