منحها مهلة عام فقط.. رئيس أوكرانيا ينذر روسيا حول النزاع في الشرق

نسخة للطباعة2020.03.08

أنذر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي روسيا حول جدية المساعي المبذولة من أجل تحقيق السلام في شرق أوكرانيا المتنازع عليه بين البلدين. 

وأطلق الرئيس الأوكراني خلال لقاء له مع صحيفة "الجارديان" البريطانية إنذاراً إلى روسيا، بأن يتم الاتفاق على تطبيق السلام خلال عام، مشيراً بالقول: "لا شيء أكثر من هذا".

وقال زيلينسكي إن الوقت يمر، وإنه يريد التركيز بعد هذا على المشاكل الداخلية.

وأوضح زيلينسكي قائلاً: "إذا استمر الوقت أطول، فعلينا أن نغير شكل التعامل ونبحث عن استراتيجية أخرى"، لكنه لم يذكر تفاصيل.

وقال زيلينسكي إن المهلة المعطاة للإنذار تنتهي بحلول ديسمبر/كانون الأول المقبل (موعد انعقاد قمة النورماندي حول أوكرانيا في العاصمة الفرنسية باريس).

هذا وقد رفض ليونيد سلوزكي مسؤول الخارجية الروسية هذا الإنذار، ووصف على موقع تويتر المهلة الممنوحة بأنها أمر مسرحي لا يفيد في حل القضية.

وأوضح سلوزكي أنه لكي يتغير الأمر يتعين على كييف تطبيق اتفاقية السلام الموقعة.

وكان زيلينسكي قد أعلن أنه يرغب في إجراء تعديلات على خطة السلام الموقعة في 2015 بمدينة مينسك، إلا أن روسيا ترفض ذلك.

وقال زيلينسكي: "لن أستغل السنوات الخمس التي منحني إياها الشعب الأوكراني من أجل العمل في اتفاقية مينسك، لن أفعل ذلك".

وكالات

العلامات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.