ترامب: أود لو تتوصل روسيا وأوكرانيا إلى مصالحة

نسخة للطباعة2020.02.24

تمنى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن تتوصل روسيا وأوكرانيا إلى مصالحة، معربا عن اعتقاده بأن ذلك سيخدم مصلحة العالم أجمع.

وفي تعليقه على تصريحات نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، الذي اعتبر أن ثمة دولا مهتمة في تكريس العلاقات السيئة بين موسكو وكييف، قال ترامب: "أود لو أنهما (روسيا وأوكرانيا) تتوصلان إلى وئام. وإذا تم التوافق بينهما سيكون ذلك أمرا رائعا بالنسبة للعالم أجمع".

وأضاف ترامب وهو يتحدث أمام الصحفيين في فناء البيت الأبيض، قبيل مغادرته إلى الهند: "لو تمكنت أوكرانيا وروسيا من وضع اتفاق للمصالحة فيما بينهما، فيبدو لي أن ذلك سيكون شيئا جيدا جدا".

وفي وقت سابق، قال بوتين في مقابلة مع وكالة "تاس" إن أي جمع لجهود روسيا وأوكرانيا وجمع إمكاناتهما ومزاياهما التنافسية سيحمل كل ذلك في طياته ظهور قوة منافسة كبيرة في أوروبا والعالم"، مضيفا: "لا أحد يريد ذلك، لذا فإنهم سيفعلون كل ما في وسعهم لإبعاد بعضنا عن البعض"، دون أن يذكر دولا محددة.

الإعلام المحلي - وكالات - روسيا اليوم

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.