استبدل الصفحات الرئيسية بصور ساكاشفيلي .. هجوم سيبراني يضرب آلاف المواقع الإلكترونية في جورجيا

نسخة للطباعة2019.10.29

أدى هجوم إلكتروني ضخم في جورجيا إلى تدمير الآلاف من المواقع الإلكترونية، وبينها محطة التلفزيون الوطنية. وتمّت مهاجمة مواقع الويب الخاصة بالمحاكم والتي تحتوي على مواد القضايا وبيانات شخصيّة.

وفي كثير من الحالات، تم استبدال الصفحات الرئيسية للمواقع بصور الرئيس السابق ميخائيل ساكاشفيلي، مرفقةً بعبارة "سأعود".

وفيما لم يعرف أصل الهجوم، اتّهم مستخدمون على مواقع التواصل روسيا بأن تكون وراءه، حسب ما نقلته "بي بي سي".

وتمّ استهداف أكثر من ألفي موقع، بما في ذلك مواقع تابعة لمنظمات غير حكومية وشركات خاصة. وتأثرت شبكتا إيميدي ومايسترو بالهجوم، فلم تستطيعا البثّ. 

وكان ميخائيل ساكاشفيلي في السلطة في جورجيا بين عامي 2004 و2013، وكان رئيساً لولايتين. وقد تخلى عن جنسيته الجورجية في عام 2015، عندما أصبح حاكم منطقة أوديسا في أوكرانيا. وتم ترحيله من أوكرانيا عام 2018، لكنه استعاد جنسيتها في مايو/أيار الماضي.
وساكاشفيلي مطلوب في جورجيا بتهم جنائية، وهو يدعي أنها ذات دوافع سياسية.

وكالات

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.