أوكرانيا تفسد فرحة رونالدو وتبلغ نهائيات "يورو 2020"

نسخة للطباعة2019.10.15

حجز منتخب أوكرانيا بطاقة العبور إلى نهائيات كأس أمم أوروبا 2020 لكرة القدم، عقب فوزه على ضيفه البرتغالي (2-1)، مساء الاثنين، على الملعب "الأولمبي" في العاصمة كييف.

وأحرز ثنائية أصحاب الأرض كل من المهاجمين، رومان ياريمتشوك، وأندريه يارمولينكو، في الدقيقتين (6 و27) على الترتيب.

بينما سجل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف بلاده الوحيد، في الدقيقة 72، من ضربة جزاء، ليصل بذلك إلى الهدف رقم 700 خلال مسيرته الاحترافية سواء مع منتخب البرتغال أو الأندية التي لعب في صفوفها.

والتحقت أوكرانيا بمنتخبات بلجيكا، إيطاليا، روسيا وبولندا التي ضمنت تأهلها في الأيام الماضية، لتبلغ نهائيات البطولة القارية للمرة الثالثة في تاريخها بعد تأهل أول عام 2012.

ورفعت أوكرانيا رصيدها الى 19 نقطة من سبع مباريات في صدارة المجموعة أمام البرتغال الثانية (11 نقطة من ست مباريات)، التي باتت مهددة بخسارة مركزها بعد أن تفوقت صربيا على مضيفتها ليتوانيا 2-1 رافعة رصيدها إلى 10 نقاط من ست مباريات في المركز الثالث، علمًا أن أول منتخبين يتأهلان عن المجموعات البالغ عددها 10.

وافتتح رجال المدرب أندري شيفشينكو المتوج بالكرة الذهبية عام 2004 حين كان لاعبا في صفوف ميلان الإيطالي، التسجيل باكرا عندما رفع مارلوس الكرة من ركنية تابعها سيرهي كريفتسوف رأسية نحو المرمى، تصدى لها الحارس روي باتريسيو قبل أن تتمهد أمام ياريمشوك الذي تابعها في الشباك (6).

وضاعف يارمولنكو النتيجة بعد تمريرة بينية زاحفة رائعة عن الجهة اليسرى من أولكسندر زيتشينكو لاعب مانشستر سيتي الانكليزي، وصلت الى لاعب جناح وست هام أسكنها في المرمى (27).

وكان فريق المدرب فرناندو سانتوس قريبا من تقليص الفارق بعد دقيقتين الا أن القائد والحارس أندري بياتوف كان في المرصاد لتسديدة جواو ماريو (29)، قبل أن تعلو تسديدة رونالدو العارضة (41).

وحاول مهاجم يوفنتوس الإيطالي أخذ المباراة على عاتقه إلا أن بياتوف كان في المرصاد مجددا بتصد أول لركلة حرة بعيدة المدى عن الجهة اليسرى (50) قبل أن يوقف ببراعة تسديدة صاروخية لرونالدو من على حدود منطقة الجزاء (52).

ونجح اللاعب المتوج بجائزة الكرة الذهبية في خمس مناسبات في مسعاه من ركلة جزاء تحصل عليها البديل بروما بعد أن لمس ستيبانينكو الكرة بيده داخل المنطقة ما أدى إلى طرده بعد نيله الانذار الثاني في المباراة، فسجل رونالدو هدفه الرقم 700 في مسيرته الاحترافية مع الأندية التي لعب لها ومنتخب بلاده، رافعا رصيده إلى سبعة أهداف في التصفيات.

وكاد رونالدو أن يمنح السيليساو تعادلا ثمينا في الوقت بدل عن ضائع إلا أن بيوتوف تصدى ببراعة لرأسيته (90+2)، قبل أن ترتد كرة دانيلو بيريرا من العارضة (90+3) في مباراة سددت فيها البرتغال 10 مرات بين الخشبات الثلاث (بحسب موقع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم).

وأبقت أوكرانيا على رصيدها خال من الهزائم في التصفيات محققة فوزها السادس مقابل تعادل واحد.

AFP

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.