فرنسا ترحب باتفاق سحب القوات بين كييف والانفصاليون بشرق أوكرانيا

نسخة للطباعة2016.09.23

رحبت فرنسا بالاتفاق الذي توصلت إليه الحكومة الأوكرانية والانفصاليون في شرق أوكرانيا والقاضي بسحب قوات الجانبين من خطوط الاشتباك.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جون مارك ايرولت- في بيان له - :" أرحب بالاتفاق الإطاري لسحب القوات الذي تم التوقيع عليه اليوم في مينسك في إطار مجموعة الاتصال الثلاثية لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي". 

وأضاف إيرولت أن هذا الاتفاق الذي سيدخل حيز التنفيذ يخص ثلاث مناطق في مدينة دونيستك وسيسمح بفصل المقاتلين عن الأسلحة الثقيلة.

وأوضح أن الاتفاق يمهد لتعزيز وقف إطلاق النار الهش الذي دخل حيز التطبيق في أول سبتمبر الجاري، مشيرا إلى ضرورة التزام كافة الأطراف بِه قبل توسيعه ليشمل نقاط أخرى من خط التماس.

وأكد إيرولت انه، خلال الأشهر الأخيرة، وخاصة أثناء الزيارة المشتركة لأوكرانيا التي قام بها مع نظيره الألماني، دعا مرارا إلى التوقيع على هذا الاتفاق وإلى تحسين الوضع الأمني على الأرض.

وشدد وزير الخارجية على أن فرنسا، بالتعاون مع ألمانيا، ستواصل جهودها من أجل التنفيذ الكامل لحزمة اتفاقات مينسك.

يشار إلى أن الانفصاليين في لوهانسك منعوا 10 وكالات إغاثة دولية من العمل بحجة ارتكاب "تجاوزات".

وكالات

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.