عارضة أزياء أوكرانية على كرسي متحرك تتخطى الصعاب

نسخة للطباعة2017.03.09

إستولت الشابة الاوكرانية الكسندرا كوتاس من ذوي الاعاقة على عرش حمله اربعة رجال وحيت الحضور، لتصبح بذلك المرأة الأولى التي تعاني إعاقة وتشارك في عرض أزياء في اوكرانيا يحظى بتغطية اعلامية واسعة.

ولم يكن اختيار كوتاس لتعرض الازياء ضمن أسبوع الموضة في كييف مجرد حلم طفولة تحقق، بل كان أيضاً انتصاراً لمن يعانون من نفس المشكلة من الأوكرانيين.

وأوضحت كوتاس: «كنت أرغب كثيراً في المشاركة في العرض لاظهر أن فتاة مقعدة يمكن أن تكون عارضة محترفة عالية المستوى».

وتؤكد الشابة (23 عاماً) أنها وجهت رسائل الى وكالات الأزياء رفضت جميعها بلياقة طلبها.

وولدت كوتاس في دنيبرو القريبة من شرق اوكرانيا وهي مقعدة منذ الولادة بسبب خطأ طبي ادى الى إصابة كبيرة في النخاع الشوكي.

وفي العام 2012، كانت تتناول الغداء في مقهى عندما إقترب منها مصور وسألها إن كانت ترغب في أن تكون عارضة. فقبلت ودخلت اللعبة سريعاً، الا أن الشابة أدركت ان لا وجود لعارضات من ذوي الاعاقة فتزعزعت ثقتها بنفسها.

إلى ان وقعت في أحد الايام على عرض أزياء للمصمم البريطاني الكسندر ماكوين الذي اختار في العام 1999 العارضة ايميه مولينز، وهي عداءة مبتورة الساقين شاركت في اولمبياد ذوي الاعاقة.

وأصبحت كوتاس اليوم عارضة أزياء معروفة في اوكرانيا ومستشارة لرئيس بلدية مسقط رأسها. ويقوم دورها على تسهيل حياة اصحاب الاعاقات في دنيبرو. 

AFP

العلامات:: 
التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.