حزب روسي معارض يطلب تأشيرة أوكرانيا لأعضائه من أجل دخول شبه جزيرة القرم المحتلة

نسخة للطباعة2016.08.16

تقدم حزب "بارناص" الروسي المعارض بطلب تأشيرة عبور من القنصلية الأوكرانية بمنطقة روستوف على نهر الدون، وذلك من أجل مشاركة أعضائه في الحملة الانتخابية بالقرم، بحسب مانقلت وكالة "إنترفاكس".

ونقلت الوكالة عن الخدمة الصحفية لحزب "بارناس" أن نواب مجلس الدوما عن الحزب، الكسي كوروليف، الكسندر سافرونوف ومارينا كابوتسا قدموا طلبا إلى القنصلية العامة الأوكرانية بروستوف للحصول على تأشيرات العبور إلى القرم.

ويرى النواب أنه بهذه الطريقة سوف يكونوا قادرين على الوصول لإقليم شبه جزيرة القرم عن طريق البر عبر أوكرانيا.

"بذلك يكون احترامنا ليس لقواعد القانون الروسي فحسب، ولكن أيضا، القانون الدولي".

"المرشحون سوف يمتنعون عن تنظيم الحملة الانتخابية في شبه جزيرة القرم، في حالة عدم التصريح من أوكرانيا"، أشار الحزب في بيانه.

هذا وستجري انتخابات نواب مجلس الدوما الروسي في 18 سبتمبر 2016.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.