حزب تيموشنكو ينسحب من الائتلاف الحكومي في أوكرانيا

نسخة للطباعة2016.02.17

أعلنت رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة يوليا تيموشنكو اليوم الأربعاء، على صفحتها على موقع "فايسبوك"، الانسحاب من الائتلاف الحكومي، موضحة أنّ "الانسحاب من الائتلاف، هو القرار الوحيد الممكن "، داعيةً القوى السياسية الأخرى إلى الحذو حذوها.

وأضافت بحسب بيان للحزب "يجب ان نعترف بأن الائتلاف المؤيد لأوروبا في البرلمان لم يكن موجوداً ابداً. ما كان قائماً هو ائتلاف غامض لمجموعات أقلية حاكمة، قام بتشكيل الحكومة وحكم البلاد".

يُشار إلى أن رئيس الوزراء، أرسيني ياتسينيوك نجا الثلاثاء من مذكرة حجب ثقة، في البرلمان على الرغم من دعوة رئيس الدولة بترو بوروشنكو إلى استقالته، بعد سلسلة من فضائح الفساد.

ولم يصوِّت لمصلحة سحب الثقة سوى 194 نائباً، في حين أنّ المطلوب كان 226. وهذا يعني أنه لن يكون بالإمكان، تقديم مذكرة جديدة لسحب الثقة من حكومة ياتسينيوك القريب من الغرب، قبل نهاية الدورة البرلمانية الحالية في 22 يوليو/ تموز المقبل، بحسب الدستور الأوكراني.

إلّا أن الوضع هذا يطرح ايضاً مسألة قدرة الائتلاف الحاكم على الاستمرار، إذ أن أبرز قوتين فيه، هما للرئيس ورئيس الحكومة.

يُذكر أنه وقبل ساعات من تصويت الثلاثاء، فاجأ الرئيس بوروشنكو الجميع، بالدعوة الى استقالة ياتسينيوك والنائب العام فيكتور شوكين، القريب من رئيس الدولة.

وأعلن حزبان آخران في الائتلاف الحكومي، "ساموبوميتش" و"باتكيفتشينا" (26 و19 نائباً على التوالي) تأييدهما استقالة ياتسينيوك.

وأبدى 8 في المئة من الأوكرانيين تأييدهم لاداء رئيس الحكومة،  فيما يريد نحو 70 في المئة استقالته، كما أظهر استطلاع للرأي أجري أخيراً.

AFP

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.