تتار القرم يدعون لإعادة الاعتبار لأبطالهم في القرن الماضي

نسخة للطباعة2011.04.12

محمد زاوي - القرم

تناضل جمعيات ومنظمات مدنية تترية من أجل إعادة الاعتبار لأبطال تتار إقليم شبه جزيرة القرم جنوب أوكرانيا في فترة الاتحاد السوفييتي.

وتعد هذه القضية محل ألم بالنسبة لتتار القرم، لأن الكثير من الشائعات دارت حول تعاونهم مع القوات النازية أثناء الحرب العالمية الثانية، واتهموا بخيانة الجيش السوفييتي آنذاك، ليهجروا قسرا بعد الحرب دول آسيا الوسطى وشمال روسيا.

رمزي إلياسوف رئيس لجنة العلاقات العرقية ومشاكل المواطنين المرحلين في برلمان القرم اجتمع مؤخرا بممثلي رابطة قدامى المحاربين من التتار القرم، واقتراح توسيع النصب التذكارية لأبطال تتار القرم في فترة الاتحاد السوفييتي.

وتحدث ممثلوا الرابطة عن مشاكل تعيق تنفيذ الأنشطة الخاصة بتخليد ذكرى المحاربين القدامى، ونشر بطولاتهم،  ككتاب "جند الحرب" الذي كتب منذ أربع سنوات ولم يجد طريقه للنشر حتى الآن.

واقترح إلياسوف عقد مؤتمر صحفي حول مشاركة تتار القرم في الحرب وتفنيد الشائعات والأكاذيب المدارة حولهم.

يذكر أن مدينة سمفيروبل عاصمة الإقليم تضم نصبين تذكاريين فقط لأبطال تتار القرم.

مركز الرائد الإعلامي

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.