بفوز ريال مدريد.. هكذا كان نهائي النسخة الأوكرانية لدوري أبطال أوروبا..

نسخة للطباعة2018.05.27

وجه فريق ريال مدريد الإسباني ضربة موجعة لأحلام الإنجليزيين، بعدما دك حصون فريق ليفربول بثلاثة اهداف مقابل هدف وحيد فى نهائي دوري أبطال أوروبا على الملعب الأوكرانية بالعاصمة الأوكرانية كييف كييف  محققا اللقب للمرة الثالثة عشرة فى تاريخه وحارما الريدز من لقبه السادس.

بهذا الفوز الثمين فقد حقق الريال رقما تاريخيا في الشامبيونزليج بعدما حقق البطولة للمرة الثالثة على التوالى منذ العمل بنظامها الحديث في منتصف التسعينات.

سجل أهداف الريال كل من: كريم بنزيمة فى الدقيقة الـ 51 وجاريث بيل فى الدقيقتين 64 و81.. بينما تكفل ساديو مانى بإحراز هدف الريدز الوحيد فى الدقيقة 55.

وشارك نجم مصر والقارة السمراء محمد صلاح ولاعب ليفربول فى المباراة أساسيا قبل أن يخرج متأثرا بالإصابة في الدقيقة الـ 26 من الشوط الأول.. بعدما تعرض لاحتكاك عنيف من الإسباني راموس وسط بكاء غزيز للفتى المصري أفضل لاعبي إنجلترا للموسم المنتهي أخيرا.. وعاد اللاعب بعد الإصابة للملعب قبل أن يطلب التغيير فى الدقيقة الـ 29

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين وسط ندية بين اللاعبين.

وفى الشوط الثاني تسبب حارس ليفربول الألماني كاريوس في كوارث لفريقه بعدما أهدى بنزيمة الكرة فى الهدف الاول ثم تسبب فى الهدفين الثاني والثالث لبيل من كرات وصفت بال"مضحكة".

واستغل لاعبو الريال الحالة النفسية السيئة للريدز بعد خروج صلاح وتمكنوا من دك شباكهم بالثلاثة.. بينما كان ماني السنغالى هو النقطة المضيئة بهدفه الوحيد.

وكاد الريال يزيد غلته مع نهايات المباراة بعد انهيار نجوم الريدز.

أوكرانيا برس - وكالات

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.