المعارضة الكندية تطالب بإرسال الأسلحة الفتاكة المخصصة للأكراد إلى أوكرانيا

نسخة للطباعة2018.05.29

طالب زعيم حزب المحافظين المعارض في كندا، أندرو شير، بتسليم الأسلحة الفتاكة التي اعتزمت الحكومة نقلها للقوات الكردية في العراق، للجيش الأوكراني.

كما اتهم العضو في حزب المحافظين الكندي، جيمس بيزان، الذي يعد وزيرا للدفاع في "حكومة الظل"، الحزب الليبرالي الحاكم بتجاهل "العنف في أوكرانيا الذي أدى إلى هجوم جديد في الربيع".

وأضاف: "يسمح الليبراليون بأن تتكدس تلك الأسلحة تحت الغبار في المخازن بدلا من تسليمها إلى من بإمكانهم استخدامها".

وأضاف بيزان، وهو من أصل أوكراني، أن المحافظين لا يدعمون استقلالية الأكراد، بل "يؤمنون بالعراق الموحد".

يشار إلى أن الحكومة الكندية كانت قد بدأت، في نهاية العام 2017، إرسال الأسلحة الفتاكة، بما فيها الأسلحة الصغيرة والمضادة للدبابات والمناظير الليلية والمعدات العسكرية بقيمة إجمالية 7.5 مللايين دولار أمريكي، للقوات الكردية المقاتلة ضد تنظيم "داعش" بشمال البلاد حينذاك.

لكن كندا علقت تنفيذ العقد على خلفية تأزم العلاقات بين الحكومة العراقية وسلطات إقليم كردستان، بعد تنظيم أربيل استفتاء الاستقلال عن العراق في الـ25 من سبتمبر الماضي، رغم معارضة بغداد.

وكالات - روسيا اليوم

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.