الخارجية الروسية: قطع أوكرانيا العلاقات معنا سيضر بمصالح مواطنيها

نسخة للطباعة2017.11.09

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن إقدام كييف على قطع العلاقات الدبلوماسية مع موسكو سيلحق أضرارا بملايين المواطنين الأوكرانيين بالدرجة الأولى.

وقال غريغوري كاراسين نائب وزير الخارجية الروسي في حديث لوكالة "تاس" الأربعاء، "في حال حدوث ذلك (قطع العلاقات الدبلوماسية بين موسكو وكييف) فإنه سيكون استعراضا جديدا في اللامسؤولية والجنون السياسي (من قبل أوكرانيا). هؤلاء لا يفهمون الواقع على الإطلاق ويعرضون (مصالح) ملايين مواطنيهم قبل كل شيء للضربة".

كما أكد كاراسين أن الجانب الروسي سيدرس اقتراحات نواب أوكرانيين بشأن ضبط ممتلكات عائدة للاتحاد الروسي في أوكرانيا، واصفا ذلك بالمسألة "الخطيرة".

وأفادت تقارير إعلامية في وقت سابق بأن البرلمان الأوكراني ينظر حاليا في مشروع قانون حول إعادة إدماج منطقة دونباس، مشيرة إلى أن هذا المشروع يتضمن بندا حول قطع العلاقات الدبلوماسية مع الاتحاد الروسي.

من جهته نفى رئيس لجنة البرلمان الأوكراني للشؤون الأمنية طرح مثل هذا الاقتراح، مشيرا إلى أن البرلمان لا يملك صلاحيات لقطع العلاقات الدبلوماسية.

روسيا اليوم

التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.