ابنة تيموشينكو: إذا لم يتم الإفراج عن أمي قريبا فإنها ستموت

ابنة تيموشينكو: إذا لم يتم الإفراج عن أمي قريبا فإنها ستموت
يفهينيا: ألمانيا هي الفرصة الأخيرة لوالدتي
نسخة للطباعة2013.11.25

ناشدت ابنة رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة يوليا تيموشينكو ألمانيا مساعدة والدتها المريضة التي تقضي عقوبة بالسجن لمدة 7 سنين حاليا.

وقالت يفهينيا في تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية الصادرة اليوم الاثنين: "أعتقد أن ألمانيا هي الفرصة الأخيرة لوالدتي. لا يجب على المستشارة ميركل أن تستسلم. إذا لم يتم الإفراج عن أمي قريبا فإنها ستموت".

كما طالبت يفهينيا ألمانيا بالضغط على أوكرانيا للإفراج عن والدتها، وذلك من خلال إتمام اتفاقية الشراكة بين أوكرانيا والاتحاد الأوروبي الأسبوع الجاري، رغم قرار كييف تجميد مساعي الشراكة.

يذكر أنه حكم على تيموشينكو بالسجن لإدانتها بإساءة استغلال السلطة إبان فترة توليها رئاسة الوزراء، وذلك حين توسطت عام 2009 في اتفاق غاز "مجحف" مع روسيا، حسب وصف الحكومة الأوكرانية.

وأثارت المحاكمة جدلا واسعا على المستوى الدولي، ووصفتها العديد من الدول بأنها "انتقام قضائي" من تيموشينكو الخصم اللدود للرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش.

وكالات

العلامات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.