أوكرانيا تعرب عن احتجاجها إزاء حرق علمها خلال مسيرة في بولندا

نسخة للطباعة2016.11.13

أعرب القائم بالأعمال الأوكرانية لدى بولندا فاسيلي زفاريتش، عن احتجاج بلاده إزاء حرق العلم الأوكراني في مسيرة نظمتها التيارات القومية البولندية بمناسبة الذكرى الـ98 لاستقلال بولندا.

وطالب زفاريتش - حسبما أوردت قناة “روسيا اليوم” - السلطات البولندية التوضيح العاجل إزاء حرق العلم، مؤكدا أن كييف سارعت إلى إعداد مذكرة احتجاج لتسليمها للجانب البولندي.

ووصف الدبلوماسي الأوكراني حرق العلم بالعمل التخريبي المخزي ، معربا عن ثقته التامة بأن معظم البولنديين الذين يضمرون مشاعر الصداقة لأوكرانيا “قد امتعضوا عند مشاهدة إشعال العلم الأوكراني” .

وعبر القائم بالأعمال الأوكراني في ختام تعليقه عن أمله في أن تعاقب السلطات البولندية جميع المتورطين في هذا الفعل الشائن.

ويشار إلى أن متظاهرين في مسيرة نظمتها التيارات القومية البولندية بمناسبة الذكرى الـ98 لاستقلال بولندا أحرقوا العلم الأوكراني وراية “فيسبوك” وهم يهتفون “بولندا ضد الفساد”.

وجاء حرق العلم الأوكراني في عيد استقلال بولندا، تعبيرا عن رفض السيادة الأوكرانية على أراضي غرب أوكرانيا التي أعاد الجيش الأحمر ضمها سنة 1939 إلى أراضي جمهورية أوكرانيا السوفيتية الاشتراكية، بعد أن استولت عليها بولندا ضمن نتائج الحرب العالمية الأولى.

أما حرق شعار “فيسبوك”، جاء احتجاجا على ممارسات إدارة “فيسبوك” التي حجبت صفحاتهم عشية تظاهرتهم بهدف عرقلة تواصلهم ، تلبية لطلب من السلطات البولندية.

روسيا اليوم

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.