أوكرانيا تضبط طائرة محملة بالأسلحة المهربة لإيران

نسخة للطباعة2017.01.22

أعلنت أوكرانيا اليوم الأحد أنها أوقفت طائرة محملة بالأسلحة كانت تنوي التوجه إلى إيران في مطار جولياني في العاصمة كييف.

وقالت وكالة إنترفاكس الروسية أن حرس الحدود الأوكرانية أوقفت شحنة أسلحة صواريخ مضادة للدروع من نوع "فاغوت" محملة بطائرة عسكرية كانت تنوي التوجه نحو إيران.

وتؤكد الوكالة الروسية بأنها تلقت التقرير عن كشف شحنة الأسلحة المتوجهة إلى إيران عن طريق متحدث حرس الحدود الأوكرانية.

بناء على ما جاء في التقرير فإن حرس الحدود الأوكرانية اكتشفت حين تفتيش الشحنات الجوية في الطائرة المتجهة نحو إيران بمطار جولياني في العاصمة كييف، 17 صندوقا غير مسجل في وثائق الرحلة.

وأضاف متحدث حرس الحدود الأوكرانية أن ثلاثة صناديق من الشحنة محملة بقطعات صواريخ "فاغوت" المضادة للدروع وبقية الصناديق تحتوي على قطع غيار للطائرات.

وقال أفراد طاقم الطائرة التي لم يتضح بعد هل تنتمي إلى شركة إيرانية أم أوكرانية، عند استجوابهم أنهم كانوا يظنون بأن الصناديق المحملة تحتوي فقط على قطع غيار لتصليح الطائرة.

وقامت القوات الأمنية الأوكرانية بضبط الشحنة بما فيها صناديق المحملة بالأسلحة المهربة وتسليمها للحكومة الأوكرانية بتهمة انتهاك القانون الدولي في نقل البضائع والأسلحة.

وعن صاروخ "فاغوت" فإنه يتميز بقدرته على إصابة الأهداف في المواجهات الليلية كونه مزودا بخاصية التوجيه بالأشعة تحت الحمراء، ويسهل حمله لخفة وزنه مقارنة بباقي الصواريخ المضادة للدروع.

وکانت وكالة "خبرنكاران جوان" الإيرانية قد أشارت في تقرير لها الشهر الماضي إلى أن صواريخ "فاغوت" قد أثبتت تميزها في حرب سوريا خلال العامين الأخيرين، وهو ما يشير إلى إرسال هذا النوع من الأسلحة إلى قوات الأسد لمواجهة المعارضة السورية.

الإعلام المحلي - العربية

التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.