أوكرانيا تحيي لأول مرة عيد الميلاد وفق التقويم الغربي

نسخة للطباعة2017.12.25

احتفلت الطوائف المسيحية من الكاثوليك والبروتستانت والعديد من أتباع الكنيسة الارثوذوكسية في أوكرانيا بعيد الميلاد  وفقا للتقويم الغربي، حيث هنأ الرئيس الاوكراني مواطني بلاده بهذه المناسبة وفي خطاب تهنئته للأوكرانيين بعيد الميلاد قال إن ميلاد  المسيح من بيت لحم أعطى  الأمل للبشرية في انتصار الحق على الظلم. وأضاف بوروشينكو أن الأوكرانيين أظهروا للعالم أجمع مدى صلابتهم وقوة ارادتهم في مواجهة العدو ، الذي يسعى للنيل من  استقلال أوكرانيا.

للتذكير فان يوم  25 من  ديسمبر ولأول مرة  يعد يوم عطلة رسمية في أوكرانيا ،حيث احتفلت البلاد بعيد الميلاد وفقا للتقويم الغربي ، محافظة في الوقت نفسه، على تقليد الاحتفال بعيد الميلاد في  7 من يناير حسب التقويم الشرقي.

الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو قال أيضا في كلمته إنه "لا يمكننا في أي حال من الأحوال تجاوز التقليد الطيب المتعارف عليه منذ فترة طويلة وهو الاحتفال بعيد الميلاد في 7 يناير، هذا شرف لنا وينبغي علينا احترامه" ، وأضاف "اختيار التقويم هو حق شخصي للجميع، ولكن مهمة الدولة هي ضمان مثل هذا الحق وإعطاء الخيار. وأوكرانيا فريدة من نوعها في تسامحها الديني واحترامها للمشاعر الدينية. نحن الأرثوذكس، الكاثوليك اليونانيين، الروم الكاثوليك. نحن مجموعة متكاملة من الكنائس البروتستانتية. نحن مسلمون ويهود.  كلنا أوكرانيين".

هذا وكان البرلمان الأوكراني قد تبنى قبل أسابيع قانونا بشأن اعتبار يوم  ديسمبر عطلة رسمية للاحتفال بمولد المسيح وفق التقالبيد الغربية.

أوكرانيا برس - قناة "UATV"

التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.