في ذكرى وعد بلفور.. مظاهرة أمام السفارة البريطانية في أوكرانيا

نسخة للطباعة2017.11.04
إياد ستيتية

تظاهر العشرات من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية والاسلامية أمام السفارة البريطانية في العاصمة الأوكرانية كييف بمناسبة الذكرى المئوية لوعد بلفور، رفعوا خلالها شعارات تندد بهذا الوعد وتطالب السلطات البريطانية بالاعتذار.

وتهدف هذه الوقفة الاحتجاجية التذكير بالجرم التاريخي الذي شكل بداية النكبة الفلسطينية، ومطالبة الحكومة البريطانية بالاعتذار عنه وما لحق بالشعب الفلسطيني على مدار العقود الماضية.

وقال السيد صالح زقوت رئيس البيت العربي في أوكرانيا " هذا الوعد يُعتبر أعظم كارثة إنسانية بتاريخ البشرية، أن تعطي شيئا لا تملكه إلى شعب غير موجود". وأضاف زقوت قائلا لأوكرانيا برس "الشعب الفلسطيني الذي يتواجد أكثر من 60 بالمائة منه في الخارج والذين طردوا من أرضهم يناظلون وسوف يستمرون في النظال حتى عودة الحقوق إلى أصحابها" وأكد أن "الشعب الفلسطيني وحده من يقرر مصيره وليس "بلفور" أو غيره".

وتم خلال هذه المظاهرة تقديم رسالة للسفارة البريطانية تطالب بالغاء احتفالية لندن التي دعت لها رئيسة وزراء بريطانيا بمشاركة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو , وطالبت الرسالة بالاعتذار وتعويض الشعب الفلسطيني عما لحق به جراء هذا الوعد حتى يقيم دولته على كامل ارضه وعاصمته القدس الشريف وعودة اللاجئين الى ديارهم التي شردوا منها .

أوكرانيا برس

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.