روسيا تتهم أوكرانيا بالضلوع في هجمات الطائرات المسيرة على قاعدة حميميم

نسخة للطباعة2018.01.12

صرح رئيس إدارة صناعة وتطوير منظومة استخدام الطائرات المسيرة في هيئة الأركان العامة الروسية، اللواء ألكسندر نوفيكوف، أن المادة المتفجرة في ذخائر الطائرات المسيرة التي هاجمت قاعدة حميميم بسوريا، كانت تحتوي على مادة "تي اي إن"، التي تصنع في عدد من البلدان بما في ذلك في أوكرانيا.

وقال نوفيكوف للصحفيين: "التحقيقات الأولية تشير إلى أن المادة المتفجرة في الذخائر استخدمت "تي اي إن"، التي هي أقوى من نظيرتها "آر دي إكس". وهذه المادة تصنع في عدد من البلدان بما في ذلك أوكرانيا".   

ومن الناحية التقنية، أفاد نوفيكوف للصحفيين: "حتى وقت ليس ببعيد، كان المسلحون يستخدمون الطائرات بدون طيار بشكل رئيسي للاستطلاع الجوي. كان هناك فقط عدة حالات لتطبيقها للهجوم. عادةً كانت أجهزة يدوية الصنع، تم تجميعها من القطع المتوفرة في السوق المفتوحة".

وأضاف المتحدث: "يجب الإشارة إلى أننا رصدنا ظهور طائرات بدون طيار من الأنواع والإصدارات الجديدة لدى المسلحين في سوريا بعد عدة أيام بعد ظهورها في السوق في بلدان مختلفة. الطائرات بدون طيار التي استخدمت من قبل المسلحين لضرب المنشآت العسكرية الروسية في سوريا في الليلة من 5 لـ 6 كانون الثاني/يناير 2018، كانت مستخدمة لأول مرة".    

وكالة "سبوتنيك" الروسية

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.